سالى حسام تكتب: ويلسون فيسك.. البطل الحقيقى فى Daredevil

Download Free Games

 

بقلم سالى حسام

 

يعرف العديد من محبى قصص الكوميكس، هذا الشعور، عندما يكون الشرير أكثر ذكاء وكاريزما من البطل الذي يفوز. . لمجرد أن عليه أن يفوز، وإلا فلن يكون البطل؛ والنتيجة هي مناقشات حادة على الإنترنت بين محبي البطل ومحبي الشرير.

 

 

قصة "ويلسون فيسك" في مسلسل Daredevil، لا تختلف كثيرًا عن هذا، ففي البداية يتم تصويره كأى رجل عصابات يريد السيطرة على مدينة "هيلث كيتشن" من خلال عصابات مافيا تعمل تحت سلطته، وفى الجهة الأخرى، هناك "مات موردوك" المحامى الأعمى، الذي يعمل في مكتب متواضع نهارًا، وفى الليل هو بطل المسلسل المقنعDaredevil ، ولكن مع تطور أحداث المسلسل، نكتشف الجانب الآخر من قصة "ويلسون فيسك"، وهو أنه في الأساس لا يختلف كثيرًا عن البطل، فكلاهما يريد فعلا أن يجعلا المدينة مكانًا أفضل.

 

 

"فيسك" لا يقول كلامه هذا في دعاية انتخابية، بل على العكس، لا يتحدث عنه إلا أمام شخصين فقط، هما صديقه المقرب ومستشاره "جيمس ويزلى" و"فانيسا" المرأة التى يحبها، ولكن طريقته في إنقاذ المدينة من الفقر والعنف، جاءت عن طريق الاستيلاء على العقارات القديمة التى يسكنها فقراء، وفى مناطق تنتشر فيها الجريمة، وبعدها يعمل على هدمها وبناء عقارات ضخمة حديثة.

 

 

بالطبع.. يخلق هذا الخلاف بين رجل الأعمال وبين المحامى المدافع عن الفقراء، ولكن في الوقت نفسه، نتعاطف مع مكتب المحاماة وزبائنه الفقراء، ليكون السؤال المطروح: "أليست خطة فيسك تفيد المدينة حقًا؟.. وفي الوقت نفسه تجد مكتب "مات موردوك" وشريكه "فوجي" يعانى هو نفسه الديون، ولا يعرف الشريكان ومديرة مكتبهما كيف يدفعون فواتير الكهرباء والإيجار المتراكم، في الوقت الذي يدفع الزبائن أتعاب المحاماة بتقديم الفطائر والفاكهة.

 

 

لو كنت في مدينة "هيلث كيتشن"، هل كنت ستتمنى العمل في شركات "ويلسون فيسك" أم مكتب المحاماة المتهالك؟.. الإجابة الواقعية هي شركات "فيسك" وجيش المحامين الذين يعملون لديه، على الأقل لضمان راتبك آخر الشهر، بجانب أن مشروعاته تلك جلبت الوظائف للكثيرين في المدينة المتهالكة.

 

وعلى مستوى الشخصية نفسها، نجد خلفية قصة "فيسك" تتضح أكثر مع مرور الوقت، فهو انطوائى للغاية، لا يظهر في العلن إلا نادرًا، ليس فقط لإبعاد الشبهات عن نفسه، ولكن أيضًا لأنه عانى طفولة مضطربة بسبب والده قاسى الطباع.

 

 

ملامح الشخصية ثابتة لا تتغير معظم الوقت، إلا أن أداء الممثل "فينسينت دونوفريو" يجعلك تشعر بلحظات الغضب أو الرضا وحتى الخجل بسلاسة تامة، ومن دون افتعال، خصوصًا في حديثه المقتضب وكلماته التي يصارع للنطق بها.

 

ورغم الهدوء الظاهرى لفيسك، فإنه قادر على ارتكاب أعمال عنف دموية بنفسه إذا لزم الأمر، ولكن هذا لا يظهر في المسلسل إلا في مواقف قليلة، كان معظمها عندما يتعلق الأمر فقط بـ"فانيسا" و"ويلزى"، وهو ما يظهر ولاءه لهما بقدر ولائهما له.

 

في المسلسل يظهر فيسك مقتنعا بأنه من داخله رجل صالح يحاول إنقاذ المدينة، حتى مع جرائم القتل والفساد التي يرتكبها، ولكن في الحلقة الأخيرة في الموسم الأول فقط.. يظهر "فيسك" وهو يقتنع بأنه شرير في مشهد يظهر تحوله الكامل للشر، ليس لأنه شرير أصلا، ولكن لأن المدينة في نظره لم تعد تستحق الإنقاذ بعد كل الضرر الذي تعرض هو له.

 

كل ما ورد بالمقال أعلاه على عهدة الكاتب ولا يعبر بالضرورة عن) الصفحة(NEWS 

 

Download Free Game
الصفحه نيوز